إحباط محاولة إغراق الجزائر بأكثر من مليون قرص مهلوس

تمكن أفراد فصيلة الأبحاث للدرك الوطني ببرج بوعريريج، من تفكيك شبكة إجرامية دولية عابرة للحدود تختص في المتاجرة بالمؤثرات العقلية، تتكون من 5 أشخاص وحجز كمية معتبرة من الأدوية المهلوسة تقدر بحوالي 1200 كبسولة نوع بريغابالين 300 ملغ.

وأكد المساعد الأول بعلي كمال، التابع لذات المجموعة، في تصريح إن العملية تمت بعد التعمق في التحقيق، واستغلال الأدلة التقنية والعلمية مع الاستعانة بالخبراء المختصين، أين تم تحديد هوية أفراد الشبكة الإجرامية الذين ينشطون عبر عدة ولايات.

وبحسب ذات المصدر، فقد أثبت التحقيق أن أفراد الشبكة يقومون بتهريب المؤثرات العقلية من إحدى الدولة الأجنبية بطريقة غير قانونية، ليتم تمويهها ونقلها من الولايات الحدودية إلى الولايات الداخلية عن طريق استعمال المركبات، قصد إبعاد الشبهات والإفلات من المراقبة لمختلف المصالح الأمنية.

وتمديدا للتحريات الأمنية، تم توقيف 5 أشخاص مسبوقين قضائيا، وحجز إجمالي لـ 838200 كبسولة من دواء بريغابالين ذات صنع أجنبي، حجز شاحنة نوع رونو ومركبة سياحية نوع فولسفاغن ومبلغ مالي مقدر بـ 450 مليون سنتيم عائدات الاتجار بالمواد المهلوسة ومبلغ مالي بالعملة الصعبة من دول مختلفة، وكذا أوراق 8 نقدية مزورة بالعملة الوطنية والعملة الصعبة وهواتف نقالة مزودة بشرائح للأجانب ناشطين.

وبعد الانتهاء من جميع الإجراءات القانونية سيتم تقديم المشتبه فيهم أمام الجهات القضائية المختصة.

الأيام نيوز - الجزائر

الأيام نيوز - الجزائر

اقرأ أيضا