إدارة بايدن تحذر أوكرانيا من اجتياح روسي “شامل” خلال ساعات

أبلغت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، الأربعاء، الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي بمعلومات استخبارية تقدر أن روسيا تستعد لشن غزو واسع النطاق لأوكرانيا خلال الـ48 ساعة القادمة، حسبما كشف مسؤولون في المخابرات الأمريكية لمجلة “نيوزويك”.

وقال مسؤول أمريكي مطلع للمجلة: “تم تحذير رئيس أوكرانيا من أن روسيا ستبدأ على الأرجح غزواً في غضون 48 ساعة بناءً على معلومات استخباراتية أمريكية”.

وأضاف المسؤول الأمريكي أن التقارير الواردة من مراقبي الطائرات تشير إلى أن روسيا انتهكت المجال الجوي الأوكراني في وقت سابق الأربعاء، لتحلق طائرات استطلاع محتملة لفترة وجيزة فوق أوكرانيا.

كما قال مصدر مقرب من الحكومة الأوكرانية لمجلة “نيوزويك”، إنه تم تلقي التحذير الأمريكي لكنه أشار إلى أن هذه هي المرة الثالثة خلال شهر التي يُطلب فيها من كييف الاستعداد لعمل عسكري وشيك على نطاق واسع من قبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وأضاف المصدر القريب من حكومة زيلينسكي: “من الممكن (الهجوم الروسي) بالتأكيد. لا يستطيع بوتين الاحتفاظ بهذا العدد الكبير من القوات في الميدان لفترة أطول بكثير”.

ونقلت “نيوزويك” عن مسؤول المخابرات الأميركية قوله إن تقييم وزارة الدفاع الأمريكية يشمل “الضربات الجوية الروسية وصواريخ كروز والغزو البري”.

وأكد مسؤول استخباراتي أمريكي ثان هذه المعلومات، شدد على الطبيعة الشاملة للعملية العسكرية التي توقعها البنتاغون من روسيا.

وذكر المسؤول الأمريكي للمجلة أن الغزو لن يشمل فقط جزء من إقليم دونباس شرق أوكرانيا، التي تم إرسال قوات روسية تسمى “قوات حفظ السلام” إليها الاثنين، وإنما سيشمل أيضاً تحرك عسكري كبير نحو العاصمة كييف من الحدود الشمالية مع بيلاروسيا، حيث وسعت القوات الروسية مؤخراً مناورات مشتركة مع حليفها.

وتوقع المسؤول الأمريكي الثاني أن العملية ستبدأ بهجوم إلكتروني، يليه غزو بري من المحتمل أن يحدث في الليل. لكن المسؤولين أكدا أن خطط روسيا يمكن أن تتغير بناءً على التطورات اليومية.

وأكد مصدر آخر شارك في مكالمة لمجلس الأمن القومي، الثلاثاء لمجلة “نيوزويك”، أن البيت الأبيض أنه من المحتمل حدوث غزو في غضون 24-48 ساعة.

أمين بوشايب

أمين بوشايب

صحفي بموقع الأيام نيوز

اقرأ أيضا