الخارجية الجزائرية تدين بـ “أشد العبارات” التفجير الإرهابي الذي استهدف مدينة إسطنبول

ادانت الخارجية الجزائرية بـ “أشد العبارات” التفجير الإرهابي الذي استهدف، اليوم الاحد، وسط مدينة إسطنبول التركية والذي أسفر عن سقوط العديد من الضحايا، حسب ما افاد به بيان لوزارة الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج.

وجاء في البيان: “تدين الجزائر بأشد العبارات التفجير الإرهابي الذي استهدف اليوم منطقة تقسيم وسط مدينة إسطنبول بالجمهورية التركية الشقيقة والذي أسفر عن سقوط العديد من الضحايا”.

“وإذ تتقدم بخالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا، تعرب الجزائر عن تضامنها التام مع الجمهورية التركية، قيادة وحكومة وشعبا، في هذه الظروف الأليمة”، يضيف نفس المصدر.

وجددت الجزائر – حسب البيان ذاته – التأكيد على “ضرورة تكثيف جهود المجتمع الدولي لمكافحة الإرهاب وفق مقاربة شاملة ومتعددة الأطراف تكفل التصدي للتنامي الخطير الذي تشهده هذه الآفة في الآونة الأخيرة والوقاية منها عبر تجفيف منابعها المادية والفكرية”.

واختتم البيان بالقول: “إن الجزائر التي عانت من ويلات الإرهاب وانتصرت عليه، تظل على يقين أن الجمهورية التركية الصديقة قادرة على التغلب على هذه الآفة بفضل وحدة وصمود شعبها والتفافه حول جهود قيادته الرامية للحفاظ على أمن البلاد واستقرارها”.

عثمان تيروش - الجزائر

عثمان تيروش - الجزائر

عثمان تيروش - صحفي في موقع "الأيام نيوز".

اقرأ أيضا