الخارجية الفلسطينية: الإدانات الدولية للعدوان “الإسرائيلي” في الشيخ جراح متواصلة

أكدت وزارة الخارجية الفلسطينية، أنها تواصل حراكها على كافة الأصعدة، لحشد أوسع إدانات دولية للعدوان الاستيطاني المتواصل على العائلات الفلسطينية في حي الشيخ جراح.

وقالت وزراة الخارجية والمغتربين، في بيان، إن الوزارة وقطاعاتها ودوائرها المختلفة تواصل حراكها على كافة الأصعدة والمستويات، بما فيها المتعددة الاطراف والثنائية وعلى مستوى المحكمة الجنائية الدولية، لحشد أوسع إدانات دولية للعدوان الاستيطاني المتواصل على العائلات الفلسطينية في حي الشيخ جراح والهادف إلى طردها وتهجيرها من منازلها.

ولفتت إلى أن “وزير الخارجية رياض المالكي أصدر تعليماته لسفراء دولة فلسطين في جميع دول العالم وبعثاتها الدبلوماسية في الأمم المتحدة وهيئاتها المختلفة، وكذلك بعثاتها لدى كل من جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الاسلامي، بسرعة التوجه إلى وزارات الخارجية ومراكز صنع القرار والرأي العام في البلدان المضيفة والمسؤولين الأمميين لشرح وإثارة وفضح هذه الانتهاكات التي يمارسها يوميا الاحتلال الاسرائيلي وعناصر الارهاب اليهودي الاستيطانية ضد شعبنا والقدس عامة وحي الشيخ جراح بشكل خاص”.

وطالبت المجتمع الدولي، بـ”ممارسة أقوى الضغوط على الحكومة الإسرائيلية لوقف استقوائها الاستيطاني على حي الشيخ جراح، وتوفير الحماية الدولية لشعبنا”.

و دعا الاتحاد الأوروبي “إسرائيل” إلى وقف عنف المستوطنين في حيّ الشيخ جرّاح في القدس المحتلة، محذّراً من الاستفزازات “غير المسؤولة” في هذه المنطقة “الحسّاسة”.

وجاء ذلك في بيان لبعثة الاتحاد الأوروبي في الأراضي الفلسطينية المحتلة، نشرته مساء  الأحد على حسابها في موقع “فيسبوك”.

وقال البيان: “قلقون إزاء التطورات الجارية في حيّ الشيخ جرّاح في القدس الشرقية والمواجهات العنيفة التي أدّت إلى إصابة واعتقال العديدين”.

وحذّر البيان من أنّ “عنف المستوطنين والاستفزازت غير المسؤولة، إضافة إلى الإجراءات التصعيدية الأخرى في هذه المنطقة الحساسة فقط، تزيد التوتر ويجب أن تتوقف”.

وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتداءاتها على الأهالي في حيّ شيخ جرّاح لطردهم من منازلهم، فيما يؤكد الأهالي أنهم “مصرّون على الدفاع عن أرضهم رغم اعتداءات الاحتلال ومستوطنيه”.

أكرم وائل

أكرم وائل

اقرأ أيضا