اليابان تعلن أن لها مصالح استراتيجية ضخمة مع روسيا

قال رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا، في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء، عندما سئل عما إذا كان سيتم تطبيق العقوبات على المشاريع الاقتصادية في سخالين الروسية، إن اليابان لديها مصالحها الخاصة في هذه المشاريع.

وقال كيشيدا: “أما بالنسبة للمشاريع في سخالين، أولاً وقبل كل شيء، فإن بلادنا لها مصالحها الخاصة فيها. فهي تتيح لنا الحصول على الطاقة بانتظام وبأسعار منخفضة. هذه المشاريع سيكون لبلدنا فيها مصالحها الخاصة. مشروع “سخالين -2″ يوفر 9% من الطلب على الغاز الطبيعي المسال في البلاد. نعتقد أن هذا مشروع مهم لبلدنا من حيث ضمان إمدادات طاقة مستقرة”.

وفي الوقت نفسه، أشار إلى أن اليابان ستحاول “مراقبة أمن الطاقة لديها، لمواكبة دول مجموعة السبع فيما يتعلق بالعقوبات، إذا أمكن ذلك”.

حوالي 60% من الغاز الطبيعي المسال المنتج في مشروع “سخالين -2” مخصص لليابان.

وفي الوقت الحالي، كجزء من مشروع “سخالين -2″، يجري تطوير حقلين في الشمال الشرقي من جرف سخالين “بيلتون وأستوخسكوي” (لاستخراج النفط بشكل أساسي) و”لونسكوي” (لاستخراج الغاز).

تشمل بنية المشاريع التحتية ثلاث منصات بحرية، ومنشأة معالجة برية متكاملة، ومحطة لتصدير النفط، ومصنع لتسييل الغاز الطبيعي بطاقة تصميمية تبلغ 9.6 مليون طن سنويًا.

شركة التشغيل مشاريع سخالين للطاقة هي عبارة عن شركة دولية نامية، تمتلك غازبروم الروسية 50% منها، وشركة شل الأمريكية 27.5%، وشركة ميتسوي اليابانية 12.5%، ميتسوبيشي اليابانية 10%.

يذكر أن شركة شل قد أعلنت في 28 فبراير/شباط، عن الانسحاب من المشاريع المشتركة مع غازبروم، بما في ذلك “سخالين 2″ و”التيار الشمالي 2”.

واثق مهاب

واثق مهاب

كاتب صحفي في موقع الأيام نيوز

اقرأ أيضا