ترامب ينتقد قرارات بايدن ويؤكد أن العقوبات ضد روسيا لن تكون ذات أهمية

اعتبر الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب أنه لم يكن ليسمح بالتصعيد الحالي للوضع حول أوكرانيا.

وأعلن ترامب في تصريح نقله مكتبه الصحفي أنه “لا يوجد سبب” للتصعيد الحالي للتوتر حول أوكرانيا.

وقال الرئيس الأمريكي السابق: “أعرف (الرئيس الروسي) فلاديمير بوتين جيدا، ولم يكن ليفعل ما يفعله الآن في ظل إدارة ترامب”. منوها إلى أن العقوبات التي تنوي واشنطن فرضها على روسيا الاتحادية “لن تكون ذات أهمية” مقارنة بإجراءات موسكو.

وأفصح ترامب مرة أخرى عن رأيه بإدارة خليفته جو بايدن، قائلا إن السياسة التي انتهجتها الإدارة الجديدة  أدت إلى “إثراء روسيا” لكون “أسعار النفط تضاعفت وسترتفع قريبا ثلاث إلى أربع مرات”.

ووفقا للجمهوري فإن الولايات المتحدة بقيادة بايدن فقدت استقلالها في مجال الطاقة، وهذا ما تمكنت إدارة ترامب من تحقيقه.

وفي 21 فبراير أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن اعتراف روسيا باستقلال جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، وتم التوقيع مع رئيسيهما على اتفاقيتين حول الصداقة والتعاون والمساعدة المتبادلة. كما وجه بوتين وزارة الخارجية الروسية بإقامة علاقات دبلوماسية مع الجمهوريتين، ووزارة الدفاع بضمان السلام على أراضيهما.

واثق مهاب

واثق مهاب

كاتب صحفي في موقع الأيام نيوز

اقرأ أيضا