تظاهرات في الداخل المحتل وغزة احتجاجاً على زيارة بايدن

تشهد المحافظات الفلسطينية، اليوم الخميس، سلسلة تظاهرات ووقفات احتجاجية على زيارة الرئيس الأميركي جو بايدن للمنطقة وخاصةً الأراضي المحتلة.

ودعت قوى سياسية وشعبية، المواطنين للاحتشاد، في مختلف المحافظات، بأوقات متفرقة، ورفع العلم الفلسطيني خلال تلك الوقفات الاحتجاجية المنددة بالزيارة.

وأجمعت الفصائل الفلسطينية على أن زيارة بايدن هدفها خدمة الاحتلال الإسرائيلي ومصالحه في المنطقة، ومحاولة ابتلاع ثروات الدول والشعوب العربية لصالح كيان الاحتلال.

بدوره، نظم منتدى الإعلاميين الفلسطينيين وقفة وسط مدينة غزة، للمطالبة بالعدالة لروح الصحافية شيرين أبو عاقلة ومحاسبة الجناة على جريمة اغتيالها، تزامناً مع زيارة الرئيس الأميركي جو بايدن للمنطقة.

وطالب أمين سر منتدى الإعلاميين الفلسطينيين محمد أبو قمر خلال الوقفة أمام برج الجلاء الذي قصفه الطيران الإسرائيلي خلال حرب مايو/أيار 2021، بضرورة أن تتخذ المؤسسات الدولية الحقوقية والأممية موقفاً عملياً بشطب “إسرائيل” من المحافل الإعلامية والدولية نتيجة قتل الصحفية أبو عاقلة.

وأضاف :”الولايات المتحدة الأميركية تتحمل المسؤولية والشراكة فيما ترتكبه “إسرائيل” بحق الإعلاميين، وأطالب الرئيس الأميركي بعدم محو آثار جريمة اغتيال الصحفية شيرين أبو عاقلة”.

من جهته، قال الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم، إنّ “زيارة الرئيس الأميركي جو بايدن إلى المنطقة لن تخدم إلا المصالح الإسرائيلية على حساب القضية الفلسطينية، وتستهدف القوى الحية في (الأمة)”.

وأشار إلى أن كل الزيارات السابقة لرؤساء الولايات المتحدة الأميركية للمنطقة كانت تضع مصالح “إسرائيل” كهدف أساسي، وتحاول تجميل سلوكها العدائي للشعب الفلسطيني”.

وبدأت زيارة بايدن أمس الأربعاء إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة وتستمر إلى الجمعة، وخلال زيارته، لن يزور بايدن مدينة رام الله، وقرر أن يلتقي الرئيس محمود عباس في مدينة بيت لحم، حيث سيزور كنيسة المهد هناك.

أكرم وائل

أكرم وائل

اقرأ أيضا