تعاون مصري صهيوني لتوريد الغاز نحو الاتحاد الأوروبي

أعلنت وزيرة الطاقة الصهيونية كارين الهرار، الإثنين، أنه سيتم توقيع مذكرة تفاهم خلال الأسابيع المقبلة، مع مصر والاتحاد الأوروبي، لتصدير الغاز إلى دول التكتل.

وذكرت الهرار في مؤتمر صحفي نقلته إذاعة الجيش الصهيوني، أن “فرق العمل الصهيونية والأوروبية تعمل بالفعل على التعاون في مجال الغاز”، دون كشف مزيد من التفاصيل.

ويطمح الاحتلال الصهيوني الذي تربطه علاقة وطيدة مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى تسويق الغاز نحو أوروبا خلال الفترة المقبلة، بعد أن اقتصر التسويق الحالي للغاز على دول مصر والأردن.

وأعلنت الهرار إطلاق مناقصة جديدة للتنقيب عن الغاز استعدادا للتصدير إلى أوروبا، وقالت: “قررنا نشر المناقصة الجديدة في ضوء الطلب على الموارد الصهيونية من أوروبا عقب حرب روسيا وأوكرانيا”.

ولفتت الوزيرة إلى أن تلبية احتياجات الاقتصاد الصهيوني، ستبقى على رأس أولوياتها، لكن “من الصعب تفويت الفرصة التي سنحت”، وفق تعبيرها.

وتابعت: “وفقا للخطة، سيتم تدفق الغاز عبر أنابيب من الأراضي الفلسطينية إلى مصر ومن هناك سيتم تدفقه ونقله إلى أوروبا، كل هذا الإجراء ممول من قبل المصدرين”.

ويبحث الاتحاد الأوروبي عن مصادر بديلة للغاز الروسي، والذي تحاول دول التكتل خفض الاعتماد عليه كمصدر رئيس للطاقة.

حفيظ العيد

حفيظ العيد

اقرأ أيضا