حصيلة قياسيّة للإصابات بكورونا في كوريا الجنوبيّة

أعلنت سلطات كوريا الجنوبية اليوم الخميس، عن تسجيل أكثر من 600 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهو رقم قياسي جديد، وسط انتشار متحوّر “أوميكرون” شديد العدوى، في ظل تخفيف قيود مكافحة الوباء.

ووفقا للوكالة الكوريّة للسيطرة على الأمراض والوقاية منها، تم تسجيل 621328 إصابة جديدة بكورونا، بما يشمل 62 إصابة وافدة من الخارج، ما رفع الإجمالي إلى 8.250.592 إصابة.

تمثّل الحصيلة اليوميّة هذه ارتفاعا بنسبة 55% في يوم واحد، وتشهد البلاد ارتفاعا حادا في عدد الحالات منذ أن أبلغت عن تخطي الإصابات 100 ألف قبل  شهرين، ومنذ ذلك الوقت ترتفع الأعداد بوتيرة سريعة، متخطية 300 ألف في التاسع من مارس.

وتضاعفت حصيلة الوفيات اليومية الناجمة عن الإصابة بالفيروس أيضا لتصل إلى رقم قياسي بلغ 429، ليبلغ الإجمالي 11481. ووصل المعدل ذي الصلة إلى 0.14%.

وتتخذ البلاد خطوات رامية لتخفيف قيود التباعد الاجتماعي للعودة إلى الوضع الطبيعي -على الرغم من ارتفاع حالات الإصابة-، لتعرضها لضغط متواصل من أصحاب الأعمال الصغيرة والعاملين لحسابهم الخاص المتأثرين بشدة من الوباء.

من المتوقع أن تعلن الحكومة عما إذا كانت ستواصل فرض قيود التباعد الاجتماعي الحالية أم ستخفف الإجراءات حاليا، حيث يُسمح حاليا بعمل المرافق حتى الساعة 11 مساء، وتم تحديد سقف التجمعات الخاصة عند 6 أشخاص.

الطيّب عبد الجبّار

الطيّب عبد الجبّار

كاتب صحفي في موقع الأيام نيوز

اقرأ أيضا