رداً على مسيرة الأعلام الإسرائيلية.. “سرايا القدس” تطلق النار في تجاه قوات الاحتلال جنوبي نابلس

قالت “كتيبة نابلس” التابعة لسرايا القدس، الذراع المسلح لحركة الجهاد الإسلامي، إنها نفذت عملية إطلاق نار، في تجاه قوات الاحتلال الإسرائيلي المتواجدة في حاجز حوارة، جنوبي نابلس، شمال الضفة الغربية.

وذكرت في بيان صحفي نشرته عبر قناتها الرسمية على تطبيق “تيليغرام”: “بفضل الله تمكّن المجاهدون من استهداف حاجز حوارة في نابلس، بوابل كثيف من الرصاص”، مضيفة أن عناصرها “انسحبوا بسلام”.

وأضافت أن إطلاق النار يأتي “رداً على مسيرة الأعلام الإسرائيلية”.

وأصيب نحو 105 مواطنين، مساء اليوم الأحد، خلال مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي في عدة مناطق في محيط مدينة نابلس.

وأفاد مراسل وكالة “وفا” بأنّ مواجهات اندلعت قرب حاجز حوارة العسكري وبلدة بيتا جنوب نابلس، قبل انطلاق مسيرة أعلام دعت لها حركة “فتح”، أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص وقنابل الغاز والصوت.

وأضاف أنّه في بيتا أصيب مواطنان بالرصاص الحي، وآخر برصاص “التوتو” في القدم، و2 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، و9 بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، وتم نقل الإصابات إلى مستشفى رفيديا.

كما أصيب 3 مواطنين بالرصاص الحي تم نقلهم إلى مستشفى رفيديا، و8 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، و3 بالحروق، و35 بالاختناق، خلال المواجهات المندلعة قرب حاجز حوارة العسكري.

واندلعت مواجهات أخرى شمالاً في بلدتي برقة وبزاريا أطلقت خلالها قوات الاحتلال قنابل الغاز والصوت صوب المواطنين ومنازلهم.

وأوضح مراسل “وفا” أنّ شابا أصيب بالرصاص الحي بالقدم في بزاريا.

وفي برقة، أصيب شاب بالرصاص الحي خلال المواجهات مع قوات الاحتلال، وتم نقله إلى مستشفى رفيديا.

وغرب نابلس، اندلعت مواجهات عند دوار دير شرف، أطلق خلالها جنود الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع، وقنابل الصوت، تجاه الشبان، ما أدى لإصابة شاب برصاصة في القدم نقل إلى مستشفى رفيديا، بينما أصيب 37 بالغاز السام والمسيل للدموع.

وجنوب نابلس، اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في بورين، عقب تصدي المواطنين لهجوم المستوطنين على منازل البلدة، ما أدى لإصابة شاب بالرصاص الحي.

كما أصيب شاب بالرصاص الحي في الفخذ، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية قصرة جنوب نابلس، تم نقله إلى المستشفى حيث وصفت حالته بالخطيرة.

هذا واستهدفت المقاومة الفلسطينية حاجز الجلمة شمال جنين بالرصاص الحي وقنابل محلية الصنع.

أمين بوشايب

أمين بوشايب

صحفي بموقع الأيام نيوز

اقرأ أيضا