فتح المعبر الحدودي بين الجزائر وموريتانيا.. بيان هام لوزارة الداخلية

أعلنت وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، باتخاذها كافة الترتيبات الضرورية على مستوى المعبر الحدودي “الشهيد مصطفى بن بولعيد” بين الجزائر وموريتانيا، تمهيدا لفتحه أمام حركة الأشخاص.

وأكدت وزارة الداخلية في بيان لها اليوم السبت، أن الترتيبات بادرت بها ابتداء من يوم أمس الجمعة 23 فيفري 2024، قصد فتح المعبر أمام حركة الأشخاص، وضمان سلاستها دخولا وخروجا، من وإلى الجمهورية الإسلامية الموريتانية، وذلك بالموازاة مع فتحه أمام الحركة التجارية.

وأوضحت الوزارة أن هذه العملية تأتي تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون المُسداة بمناسبة تدشين المعبرين الحدوديين الثابتين بين الجزائر وموريتانيا.

كما تندرج هذه الإجراءات تجسيدا للإرادة السياسية لرئيسي البلدين للرقي بعلاقات التعاون الثنائي والتنمية المشتركة وحسن الجوارن يُضيف البيان.

الأيام نيوز - الجزائر

الأيام نيوز - الجزائر

اقرأ أيضا