فرنسا: عبوة ناسفة وراء الانفجار الذي استهدف رالي داكار في السعودية

نتج الانفجار الذي استهدف قبل شهرين سيارة السائق الفرنسي فيليب بوترون في رالي داكار الصحراوي 2022 في السعودية، على الأرجح عن “عبوة ناسفة يدوية الصنع”، على ما أفاد مصدر مطلع على الملف الجمعة، مؤكدا معلومات أوردتها إذاعة إر تي إل.

وقالت مصادر في الشرطة الفرنسية إن عبوة ناسفة كانت السبب وراء انفجار وقع تحت عربة دعم في رالي داكار بالسعودية نهاية العام الماضي.

ونقلت محطة (آر.تي.إل) الإذاعية الفرنسية، عن مصادر في الشرطة والأمن الفرنسي، أن محققين فرنسيين عثروا على آثار متفجرات في السيارة المحطمة.

وهو عكس ما أعلنت عنه وزارة الخارجية السعودية، التي أكدت أن التحقيقات الأولية في حادث رالي داكار لم تبيّن وجود “شبهة جنائية”.

وأضافت محطة (آر.تي.إل) الإذاعية أن محققين فرنسيين من المديرية العامة للأمن الداخلي ومكتب المدعي العام لمكافحة الإرهاب زاروا المملكة العربية السعودية في نهاية شهر يناير/كانون الثاني الماضي.

وفتح ممثلو الادعاء الفرنسيون المعنيون بمكافحة الإرهاب، في يناير، تحقيقا أوليا في الانفجار الذي أسفر عن إصابة سائق السباق الفرنسي فيليب بوترون.

وكان وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، قال في مقابلة مع قناة “BFMTV”، إن الانفجار ربما كان هجوما إرهابيا، وحث الرياض على التحلي بالشفافية في هذا الشأن.

وردت وزارة الخارجية السعودية في بيان، بأن نتائج التحقيقات الأولية لم يتبين منها ما يشير إلى وجود شبهة جنائية فيما يتعلق بالحادث.

وأشارت إلى أن الجهات المعنية وبالتعاون مع المنظمين تحرص على تطبيق جميع معايير الأمن والسلامة المعتمدة دوليا من أجل الحفاظ على أمن وسلامة المشاركين في رالي داكار، مؤكدة أنها تطلع باريس على نتائج التحقيقات.

وأسفر الانفجار الذي أصاب السيارة في جدة، ثاني المدن السعودية، في 30 كانون الاول/ديسمبر عن إصابة السائق فيليب بوترون بجروح بالغة. وكان خمسة أشخاص آخرين يستقلون السيارة أيضا.

وأشارت السلطات السعودية إلى وقوع “حادث”، لكن باريس أكدت منذ البداية أنها لا تستبعد “فرضية عمل إجرامي”.

وفي الرابع من كانون الثاني/يناير، أعلنت النيابة الفرنسية أنها فتحت تحقيقا أوليا في “محاولة اغتيال على صلة بتنظيم إرهابي”. ونقل بوترون إلى فرنسا بعد خضوعه لجراحة في السعودية. واستكمل علاجه في مستشفى “بيرسي دو كلامار” العسكري قرب باريس، ثم وضع لبضعة أيام في غيبوبة اصطناعية للتخفيف من أوجاعه

أكرم وائل

أكرم وائل

اقرأ أيضا