روسيا تستخف بالعقوبات الأمريكية.. بوتين كان في اجتماع عمل ولم يشاهد خطاب بايدن

قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الثلاثاء، إن الكرملين لم يشاهد خطاب الرئيس الأمريكي جو بايدن، بشأن أوكرانيا.

وأشار بيسكوف في تصريح لوكالة “سبوتنيك”، إلى أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، كان يعقد اجتماع عمل، مشيرا إلى أن الكرملين لم يشاهد خطاب بايدن بشأن أوكرانيا.

وادعى الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الثلاثاء، أن روسيا تريد ضم لوغانسك ودونيتسك إلى أراضيها، مؤكدا أن الولايات المتحدة ستواصل مساعداتها الدفاعية لأوكرانيا.

وقال بايدن: “إذا مضت روسيا في طريقها فستتحمل وحدها المسؤولية، أمريكا تراقب عن كثب إمدادات الطاقة لمعرفة ما إذا كان هناك أي تعطل”.

وأكد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في تعليقه على موافقة مجلس الاتحاد الروسي، على استخدام الجيش في دونباس، أن موسكو ستفي بالتزاماتها إذا لزم الأمر.

وقال بوتين، إن “اتفاقيات مينسك لم تعد موجودة لقد اعترفنا بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك”، مشيرا إلى أنه “لم يكن من السهل التوصل إلى حل وسط بشأن اتفاقيات مينسك وكانت مسارا واقعيا نحو تسوية بالوسائل السلمية”.

وأشار الرئيس الروسي إلى أن جهود سلطات كييف الحالية، أنهت اتفاقيات مينسك، فقد ماتت الاتفاقيات قبل فترة طويلة من اعتراف روسيا بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك الشعبيتين. منوها إلى أن روسيا عملت في إطار اتفاقيات مينسك منذ ما يقرب من ثماني سنوات، وكانت مهتمة بتنفيذها.

وتابع بوتين موضحا، أن “اعتراف روسيا بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك يعني الاعتراف بجميع الوثائق بما في ذلك الدستور الذي يشير إلى حدود الجمهوريتين”.

أكرم وائل

أكرم وائل

اقرأ أيضا