لعقاب: المؤامرات التي تحاك ضد الجزائر حقيقة

قال وزير الاتصال، محمد لعقاب، إن المؤامرات التي تحاك ضد الجزائر حقيقة، مبرزا أن الاحتفالية باليوم الوطني للصحافة لم تلغ بل تم تأجيلها، فقط بسبب الأوضاع في فلسطين.

وأوضح وزير الاتصال في تصريحه، خلال الوقفة التي نظمها الصحفيون، أمام دار الصحافة قائلا: “نتحدث عن مؤامرات تحاك ضد الجزائر، ليست ديماغوجية بل حقيقة”.

وبالمناسبة، أكد لعقاب أن” الاحتفالية الخاصة باليوم الوطني للصحافة ستكون احتفالية مميزة”.

كما انتقد “التعامل الغربي مع الأحداث الدامية التي يشهدها قطاع غزة ومع وقتل الصحفيين هناك”.

و كان مقر دار الصحافة الطاهر جاووت أول محطة في زيارة وزير الاتصال الذي اعتبر هذا الصرح الإعلامي بمثابة “الرافد الأساسي للتعددية الإعلامية في الجزائر ورمزا لحرية الصحافة ومقاومة الإرهاب”، داعيا الصحافة الوطنية إلى “التجند لتفويت الفرصة على المتربصين والمتآمرين على الجزائر”.

كما نوه في ذات السياق بالبيان الذي أصدره اليوم ناشرو الصحف الوطنية بخصوص حرية الصحافة في العالم وانتقادهم لتعامل الإعلام الغربي مع الحرب التي يشنها الاحتلال الصهيوني ضد سكان غزة، مثنيا على توحيد عنوان الصفحة الرئيسية للجرائد الوطنية، الأمر الذي من شأنه أن يساهم –كما قال– في “إسماع صوت فلسطين”.

و لدى زيارته لمقر التلفزيون الجزائري هنأ الوزير مسؤولي و عمال هذه المؤسسة العمومية بهذا اليوم الوطني، ووقف على سير العمل بها و مساهماتها في تغطية مختلف النشاطات الوطنية والدولية.

الأيام نيوز - الجزائر

الأيام نيوز - الجزائر

اقرأ أيضا