محرز يطلب إعفاءه وديلور يرفض العودة.. الضربات تتوالى على المنتخب الجزائري

حالة لا استقرار يعيشها المنتخب الجزائري، خلال الآونة الأخيرة، خاصة بعد فشله في التأهل لنهائيات كأس العالم قطر 2022.

ومع الجدل الذي رافق الإقصاء من التأهل لكأس العالم، وضرورة نسيان مباراة الكاميرون واستعادة الروح بسرعة استعدادا للتصفيات المؤهلة لكأس إفريقيا 2023، ظهرت مشاكل جديدة بطلها قائد المنتخب رياض محرز.

وأعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم، الخميس، غياب اللاعب رياض محرز عن المعسكر القادم للمنتخب الوطني والمباراتين المقررتين أمام أوغندا وتنزانيا.

وجاء في بيان الاتحاد الجزائري “سيغيب قائد المنتخب الوطني، رياض محرز، عن المعسكر المقبل ولن يشارك في مباراتي التصفيات المؤهلة لبطولة كأس أمم أفريقيا كوت ديفوار 2023.”

ويلاقي المنتخب الجزائري نظيره من أوغندا يوم 4 جوان القادم بملعب 5 جويلية الأولمبي في الجزائر، ثم يواجه تنزانيا يوم 8 جوان في دار السلام.

وقال الاتحاد الجزائري لكرة القدم، الخميس، إنه تلقى تقريرا طبيا من نادي مانشستر سيتي الإنجليزي يفيد بأن محرز غير قادر على المشاركة في المعسكر التدريبي المقبل والمباراتين المقبلتين.

وكانت تقارير إعلامية كشف بأن النجم الجزائري رياض محرز وصل مع عائلته إلى مدينة مراكش المغربية من أجل قضاء إجازة.

وقالت مصادر إن قائد “الخضر” طلب من الناخب الجزائري جمال بلماضي، إعفاءه من المعسكر المقبل، من أجل أخذ قسط من الراحة بعد موسم شاق مع ناديه مانشستر سيتي.

متاعب جمال بلماضي لم تتوقف هنا فقط، حيث فجّر موقع “لا غازيت دو فينيك” الجزائري الناطق باللغة الفرنسية مفاجأة كبيرة، عندما ذكر أن آندي ديلور، نجم نادي نيس الفرنسي، رفض العودة إلى المنتخب الجزائري، بعد أن قرر المدير الفني لـ”الخُضر”، جمال بلماضي، إعادة اللاعب إلى المنتخب ومنحه فرصة المشاركة في معسكر الخُضر لشهر جوان، استعدادا لمواجهتي أوغندا وتنزانيا في تصفيات كأس أمم أفريقيا 2023.

وأكد المصدر ذاته أن بلماضي جسّ نبض آندي ديلور في العودة إلى المنتخب، عن طريق أحد زميليه في نادي نيس؛ الجزائريين هشام بوداوي ويوسف عطال، لكن هداف نيس رد سلباً على هذا المقترح، متحججا بظرف عائلي طارئ لا يسمح له بالانضمام إلى منتخب الجزائر خلال المعسكر المقبل.

وكان جمال بلماضي قد رفض بشدة إعادة ديلور إلى المنتخب الجزائري في وقت سابق، وهاجم كل من طالبه بهذا الإجراء، مذّكرا بحادثة تفضيل ديلور مصلحته الشخصية على حساب المصلحة العامة لمنتخب الجزائر؛ عندما طالب شهر أكتوبر 2021 بالحصول على فترة راحة دولية لمدة عام كامل، من أجل التركيز مع ناديه نيس.

دينا محمد

دينا محمد

كاتبة صحفية في موقع الأيام نيوز

اقرأ أيضا