مستشفى كبار المحروقين بزرالدة يدخل حيز الخدمة في جويلية المقبل

كشف وزير الصحة، عبد الحق سايحي، اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة، أن مستشفى كبار المحروقين بزرالدة سيدخل حيز الخدمة في 5 جويلية المقبل، مشيرا إلى تجهيزه بأحدث المعدات التي تجعله نموذجيا على المستوى الإفريقي.

وخلال زيارة تفقد قادته لهذا المستشفى، أوضح سايحي أن “هذا الصرح الطبي يقوم على نظام الرقمنة بشكل كامل، فضلا عن تزويده بكل المعدات العصرية التي تتيح التكفل الأمثل بالمريض”.

كما أكد الوزير أن مستشفى كبار المحروقين الذي بلغ مرحلة “الروتوشات “الأخيرة، يعد الأكبر من نوعه بحيازته لـ 140 سريرا ليكون بذلك نموذجا وطنيا ودوليا.

من جهته، أبرز رئيس مصلحة الحروق والجراحة بمستشفى الدويرة، جعفر باشا، أن المستشفى عقب تدشينه جويلية المقبل سيكون الأكبر من نوعه للتكفل بالمرضى المحروقين، سواء من ناحية الأسرة أو المعدات والتجهيزات.

وخلال تفقده لوحدات المستشفى، تلقى سايحي شروحات حول مختلف التخصصات والتجهيزات التي يضمها الهيكل الصحي، أين أكد الوزير على عنصر الرقمنة، داعيا لجعل المستشفى مثالا يحتذى به فيما تعلق بتهيئة كل ظروف العمل والتكفل الأمثل بالمرضى.

رانية إفتان - الجزائر

رانية إفتان - الجزائر

اقرأ أيضا