موجة حرّ تقتل 360 شخصا في إسبانيا خلال 5 أيام

أعلنت السلطات الإسبانية، حالة التأهب لمواجهة ارتفاع درجات الحرارة والتي وصلت إلى 44 درجة مئوية في بعض المناطق.

وأسفرت موجة الحر وفقا لمعهد كارلوس الصحي الثالث والتابع لوزارة الصحة الإسبانية إلى وفاة 360 شخصا في إسبانيا في موجة الحر الثانية لهذا العام خلال 5 أيام من 10 إلى 15 يوليو/تموز.

ووفقا لإشعار من وزارة الصحة، يتعرض أكثر من 18 مليون شخص في إسبانيا للخطر الناجم عن ارتفاع درجات الحرارة.

وقالت أجهزة الطوارئ في ميخاس في تغريدة في ساعة مبكرة من صباح السبت، إنه تم إجلاء أكثر من 3000 شخص من منازلهم في المنطقة بسبب حريق غابات كبير بالقرب من البلدة الواقعة في إقليم ملقة ومن المقاصد الشهيرة للسائحين الأوروبيين.

ودمرت حرائق الغابات في المجمل 98000 فدان من بداية العام حتى منتصف يونيو/ حزيران أي أكثر من ثلاثة أضعاف المساحة التي دمرتها الحرائق في نفس الفترة من العام الماضي، وفقا لبيانات من معهد الحفاظ على الطبيعة والغابات.

أكرم وائل

أكرم وائل

اقرأ أيضا