موسكو تحذر من ركود عالمي جراء العقوبات على روسيا

حذر سيرغي فيرشينين، نائب وزير الخارجية الروسي من أن محاولات الدول الغربية إطلاق العنان لدوامة العقوبات أحادية الجانب ضد روسيا، ستؤدي إلى ركود عالمي.

وأوضح أن اضطراب أسواق السلع العالمية كان نتيجة الحسابات الخاطئة في سياسات الاقتصاد الكلي والغذاء والطاقة لأكبر اقتصادات الدول الغربية حتى قبل بدء العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

وأشار إلى أن “محاولة الشركاء إلقاء اللوم على الآخرين وإطلاق العنان لدوامة من العقوبات أحادية الجانب، ستتحول حتى وفقا لصندوق النقد الدولي، إلى تضخم في الدول الغربية نفسها، والأسوأ من ذلك، لركود عالمي محدق”.

وفي وقت سابق، قال وزير المالية الروسي أنطون سيلوانوف إن رفع العقوبات التي فرضتها الدول الغربية على روسيا سيؤدي إلى انخفاض أسعار موارد الطاقة والغذاء في العالم.

ووفقا لبراهما تشيلاني، أستاذ الدراسات الاستراتيجية في مركز التحليل السياسي في نيودلهي، بدأت الدول الغربية تدرك بشكل متزايد أن العقوبات ضد روسيا تسبب أضرارا كبيرة لاقتصاداتها، بينما لا يكون لها تأثير مذكور على موسكو.

برهان علي الإمام

برهان علي الإمام

كاتب صحفي في موقع الأيام نيوز

اقرأ أيضا