هذه هي الكلمة الختامية للرئيس تبون في قمة الغاز بالجزائر

القى رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون الكلمة الختامية في القمة السابعة لرؤساء دول و حكومات منتدى الدول المصدرة للغاز وهذا نصها:

بسم الله الرحمن الرحيم..

– أَصْحَابُ الفَخَامَةِ وَالسُّمُوِّ وَالـمَعَالي رُؤَسَاءُ وَأَعْضَاءُ الوُفُودِ،

– السيّد الأمين العامّ لـِمُنْتَدَى الدّول الـمُصدّرة لِلغَاز،

– السيّداتُ الفضلياتُ .. السّادَةُ الأفاضِلُ،

– ضُيُوفُنَا الكِرَامُ،

السّلامُ عليكُم وَرحمةُ اللهِ تَعَالى وَبَركاتُه

أَوَدُّ وَنَحْنُ نَخْتَتِمُ فَعَالِيَاتِ القِمَّةِ السَّابِعَةِ لِرُؤَسَاءِ دُوَلِ وَحُكُومَاتِ مُنْتَدَى الدُّوَلِ الـمُصَدِّرَةِ لِلْغَازِ، أَنْ أَعْرُبَ عَنْ خَالِصَ شُكْرِي وَتَقْدِيرِي لِجَمِيعِ الـمُشَارِكِينَ، عَلَى تَلْبِيَةِ دَعْوَتِنَا، وَلِـمُسَاهَمَتِـهِمْ الفَعَّالَةِ في أَشْغَالِهَا. وَالشُّكْرُ مَوْصُولٌ إلى السَيّد الأمين العامّ لِلْـمُنْتَدَى وَكَافَّةِ إطارَاتِهِ عَلى مَا أبْدَوْهُ مِنْ حِرْصٍ وَتَفَانٍ خِلَالَ الاجْتِمَاعَاتِ التَّحْضِيرِيَةِ لأعْمَالِ القِمَّةِ، وَلِـمَا بَذَلُوهُ مِنْ جُهُودٍ في الإعْدَادِ لأَعْمَالِهَا.

إنَّ مَا حَقَّقْنَاهُ اليَوْمِ مَعًا مِنْ نَتَائِجَ طَيِّبَةٍ، وَالّتي تُوِّجَتْ بــــــــ ” إعْلانِ الجَزَائر “، لَمْ تَكُنْ لِتَتَحَقَّق، لَوْلَا تَفَانِيكُمْ وَمُشَارَكَــتِـــــكُـــــــمْ الصَّادِقَـــــةِ في إثْـــــرَاءِ بُنُودِ أعْمَالِ هَذِهِ القِمَّـــــةِ وَمُسَاعَدَتِي في إدَارَةِ جَلَسَاتِـهَا.

إنَّ هَذَا الإعْلَانَ هُوَ خُطْوَةٌ مُهِمَّةٌ في اسْتِجَابَتِنَا لِلْتَّحَدِّيَاتِ الرَّاهِنَـــــــةِ وَالـمُسْتَقْبَلِيَّــــــــةِ، تُؤكِّدُ عَزْمَنَـــــــا الرَّاسِخِ عَلى تَوْسِيــــــــعِ اسْتِعْمَـــــالِ الغَــــازِ بِالكَفَــــــــاءَة والاسْتِدَامَــــــةِ اللَّازِمَيْــــنِ في عَالَمٍ تَطْبَعُهُ التَّغَيُّـرَاتُ الـمُتَسَارِعَةُ.

لَقَدْ جَدَّدْنَا التِـزَامَنَا بِتَعْزِيزِ مَكَانَةِ مُنْتَدَانَا كَمِنْبَرٍ لِلْحِوَارِ وَالتَّعَاوُنِ الإقْلِيمِيّ وَالدُّوَليُ، بَات يَسْتَقْطِبُ أَعْضَاءً جُدُدًا، مَعَ التَّأكِيدِ عَلى الحُقُوقِ السِّيَادِيَّةِ لِلدُّوَلِ الأعْضَاءِ عَلى مَوَارِدِهَــــــا مِنَ الغَـــــازِ، وَدَوْرِنَــــــــا الـمِحْـــــوَرِيِّ في دَعْــــــمِ التَّنْمِيَـــــــةِ الـمُسْتَدَامَـــــةِ وَالأمْـــــنِ الطَّاقَوِيِّ العَالَـمِيِّ، بِانْسِجَـــــامٍ وَتَنَــــاسُقٍ مَعَ أَهْدَافِ الأُمَمِ الـمُتَّحِدَةِ.

وَإِنَّ الجَزائرَ، بِصِفَتِـهَا الدَّوْلَةَ الـمُضِيفَةَ لِـمَعْهَدِ البَحْثِ في الغَازِ، وَبِالتَّعَاوُنِ الوَثِيقِ مَعَ الـمُنْتَدَى، مُلْتَزِمَةٌ بِالتَّعَاوُنِ مَعَ الدُّوَلِ الأعْضَاءِ في هَذَا الـمَجَالِ مِنْ أَجْلِ تَعْزِيزِ مَكَانَةِ الغَازِ كَمَوْرِدٍ صَدِيقٍ لِلْبِيئَةِ وَمُسْتَدَامٍ، لاسِيَمَا وَنَحْنُ نَقِفُ عَلَى أَعْتَابِ عَهْدٍ جَدِيدٍ، حَيْثُ يُمكِنُ لِلْتَّعَاوُنِ الـمُتَجَدِّدِ وَالحِوَارِ أَنْ يُسَاهِمَ في رَسْمِ رُؤْيَةٍ جَمَاعِيَّةٍ، تُكَرِّسُ مَبَادِئَ تَقَــــــاسُمِ الـمَخَاطِرِ وَالـمَنَافِعِ، وَأَهَمِّيَةِ عُقُودِ الغَــــــاز طَوِيلَـــــــةَ الأَجَلِ لِضَمَانِ اسْتِمْرَار الاسْتِثْمَارَاتِ، وَهي الرُّؤْيَةُ الّتي مِنْ شَأْنِـهَـــــــا صَـــــوْنُ مَصَالِـــــــحَ الـمُنْتِجِيـــــنَ وَالـمُسْتَـهْلِكِيــــنَ في إطَارِ مَسَــــارٍ مُسْتَــــــدَامٍ يُحَــــقِّــــقُ التَّـــــوَازُنَ بَيْـنَ الأَمْـــــــــــــنِ الطَّاقَـــــــــوِيِّ، التَّنْمِيَةِ الـمُسْتَدَامَةِ، وَحِمَايَةُ البيئَةِ، وَيَقُودُنَا نَحْوَ مُسْتَقْبَلٍ يَضْمَنُ الرَّفَاهِيةَ لِلأجَيَالِ القَادِمَةِ.

خِتَـــــامًا لا يَسَعُنِي إلَّا أَنْ أَشْكُرَكُـــــــمْ مُجَـــــــدَّدًا، وَأَنْ أُنَــــــــــــوِّهَ بِمُسَاهَمَتِكُمْ الفَعَّالَةِ في إنْجَاحِ أشْغَالِ هَذِهِ القِمَّةِ، مُتَمَنِّيًا لِلْجَمِيع دَوَامَ التَّوفِيقِ وَالسَّدَادِ.

وأُعلن رسميًا عن اختتام أشغال القِمَّةِ السَّابِعَةِ لِرُؤَسَاءِ دُوَلِ وَحُكُومَاتِ مُنْتَدَى الدّ وَلِ الـمُصَدِّرَةِ لِلْغَازِ.

والسّلامُ عليكُم وَرحمةُ اللهِ تَعَالى وَبَركاتُه.

الأيام نيوز - الجزائر

الأيام نيوز - الجزائر

اقرأ أيضا