هكذا هنأ قوجيل الأسرة الإعلامية

هنأ رئيس مجلس الأمة، صالح قوجيل، اليوم الأحد، الأسرة الإعلامية الجزائرية بمناسبة اليوم الوطني للصحافة، المصادف لـ22 أكتوبر من كل عام، معتبرا هذا اليوم فرصة للتأسيس لصحافة “قوية ومؤثرة”.

و حيا قوجيل في رسالة التهنئة “كافة مكونات الأسرة الإعلامية في الجزائر، من الصحافة المكتوبة والمسموعة والمرئية والإلكترونية”، معربا عن “اعتزازه بالمسار المشرف الذي خاضته أجيال من الصحفيين من أجل استقلال واستقرار بلادنا ومساهمتها بكل مسؤولية والتزام بأخلاقيات العمل الإعلامي النزيه في المشروع النهضوي لبناء جزائر جديدة قوية ومزدهرة يرسو دعائمها رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون”.

و اعتبر أن الاحتفال باليوم الوطني للصحافة “فرصة لتمجيد المكاسب والوقوف على النقائص وسانحة لشحذ الهمم من أجل التأسيس لصحافة قوية ومؤثرة، تجسيدا لمبادئ دستور 2020 وللمنظومة التشريعية الداعمة من خلال قانون الإعلام الجديد”، كما أنه يعيد إلى الذاكرة “ملاحم خاضها صحفيو الجزائر بكل احترافية، مؤمنين بنبل الرسالة الإعلامية التي تدافع عن القيم الإنسانية وترافع لصالح حقوق الإنسان وكرامة الشعوب، صحافة سلاحها المصداقية وغايتها نشر الحقيقة دون تزييف أو تضليل”.

و ثمن رئيس مجلس الأمة في هذا المقام “مكاسب صحافتنا الوطنية التي لم تساوم بمصير إنساني ولم ترضخ لابتزاز ولم تتأخر في مساندة الحق والقضايا العادلة ولم تنزلق نحو الحد الآخر من سيف الإعلام، أين تباع الضمائر وتغتال الحقيقة وتنشر الأكاذيب ويدنس شرف المهنة أمام مصالح القوى الاستعمارية في العالم”.

الأيام نيوز - الجزائر

الأيام نيوز - الجزائر

اقرأ أيضا