وزارة الدفاع الروسية: تصريحات قائد الجيش الأوكراني أكاذيب برمتها

نفت وزارة الدفاع الروسية، مزاعم القائد العام للقوات المسلحة الأوكرانية، فاليري زالوجني بشأن الخسائر في الطائرات والمدرعات الروسية، واصفة إياها بـ”الكاذبة”.

ولفتت الدفاع الروسية إلى أن البيانات الاستخباراتية تظهر أن الوحدات والجنود في القوات المسلحة الأوكرانية يغادرون مواقعهم على نطاق واسع، ويتخلون عن أسلحتهم، مشددة على أن مواقع وحدات القوات المسلحة الأوكرانية التي ألقت أسلحتها لا تتعرض للضرب.

وأكدت وزارة الدفاع الروسية أن قوات الجيش الروسي لا توجه ضربات للمدن الأوكرانية، مشددة على عدم وجود ما يهدد السكان المدنيين.

وذكرت الوزارة أن البنية التحتية العسكرية ومرافق الدفاع الجوي والمطارات العسكرية وطيران القوات المسلحة الأوكرانية فقط تتعرض للتعطيل بأسلحة عالية الدقة.

ومن جهته، أعلن مسؤول حكومي أوكراني أن ستة أشخاص على الأقل قتلوا جراء قصف روسيا قاعدة عسكرية في مقاطعة أوديسا جنوب البلاد.

وذكر مستشار وزير الداخلية الأوكراني، أنطون غيراشينكو، على قناته في “تيليغرام”، نقلا عن الشرطة، أن القصف الذي تعرضت له القاعدة العسكرية رقم 0173 في مدينة بودولسك بمقاطعة أوديسا خلف ستة قتلى وسبعة جرحى، بينما لا يزال 19 شخصا في عداد المفقودين.

كما أشار غيراشينكو إلى أن شخصا قتل وأصيب اثنان جراء القصف الروسي في مدينة ماريوبول.

من جانبه، أعلن حرس الحدود الأوكراني في بيان له عن مقتل ثلاثة من عناصره جراء العملية الروسية.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بدء عملية عسكرية في دونباس، لافتاً إلى أنّ “المواجهة بين روسيا والقوى القومية في أوكرانيا لا مفرّ منها”.

وأمس الأربعاء، طلب قادة جمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، دينيس بوشيلين وليونيد باشنيك، من الرئيس الروسي المساعدة في صد عدوان من القوات المسلحة الأوكرانية، لتجنّب وقوع خسائر في صفوف المدنيين ومنع وقوع كارثة إنسانية في دونباس.

وقد تصاعد الوضع في دونباس في الأيام الأخيرة، وأبلغت جمهوريتا دونيتسك ولوغانسك الشعبيتان عن تعرضهما للقصف الكثيف من قبل قوات الأمن الأوكرانية، وأعلنت قيادات الجمهوريتين إجلاء مؤقتا للمواطنين إلى روستوف الروسية.

أكرم وائل

أكرم وائل

اقرأ أيضا