وزير العمل يكشف جديد منحة البطالة ويرد على الإشاعات

قال وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي فيصل بن طالب، إن منحة البطالة تجربة جزائرية ناجحة بامتياز ومكسب اجتماعي وخاصة لفئة الشباب وقد حلت الكثير من المشاكل.

وأكد بن طالب في تصريح على هامش الإعلان عن بطاقة الشفاء الإلكترونية، أن كل ما يتداول من معلومات في الفترة الأخيرة عن تعديلات تخص شروط الاستفادة من منحة البطالة هي أخبار مضللة ولا أساس لها من الصحة.

وأضاف ذات المتحدث قائلا: “إن بيان رئاسة الجمهورية الأخير حول منحة البطالة قطع الطريق على كل التضليل والإشاعات”.

وتحدث الوزير، عن تسجيل 27800 موعد لاستلام منح الطالة خلال شهر أبريل الجاري و35800 موعد خلال شهر ماي المقبل و25000 موعد خلال شهر جوان.

وبخصوص إطلاق بطاقة الشفاء الافتراضية “e-chifa”، التي تستهدف فئة الطلبة الجامعيين، قال بن طالب إن هذه الخطوة جاءت تجسيدا لالتزامات رئيس الجمهورية، لاسيما الالتزام رقم 25 الخاص بالتحول الرقمي والالتزام رقم 42 الذي يتضمن تطوير الخدمات الإلكترونية عن بعد. التي تقدمها صناديق الضمان الاجتماعي من أجل الحفاظ على النظام الوطني للضمان الاجتماعي.

وأوضح الوزير أن البطاقة هي حاضنة لبيئة رقمية بامتياز، مشيرا إلى أنه يتم الحصول على النسخة الرقمية من بطاقة الشفاء من خلال تطبيق الهاتف المحمول “هناء” بعد التحقق من المعطيات المقدمة.

وتسمح بطاقة “e-chifa” بالاستغناء عن التحيينات المعمول بها سابقا كونها متاحة عبر الهاتف، كما تتوافق النسخة الرقمية من بطاقة الشفاء مع الأحكام التنظيمية المتعلقة بحماية البيانات الشخصية، وتسمح بضمان السرعة في تغطية الاحتياجات والخدمات التي توفها بطاقة الشفاء، بالإضافة إلى أنها تُسهم في تكريس العدالة الاجتماعية بن المواطنين وستضاف كلبنة جديدة ضمن المخطط الإستراتيجي.

كما أنها تسمح بالحصول على خدمات ما يقارب 18 ألف مهنيي الصحة المتعاقدين، هذا وتسمح البطاقة بالتعرف والمصادقة الرقمية بفضل البيانات الواردة فيها، بالاعتماد على رمز QR الذي يتم التحقق منه عن بعد مع قواعد بيانات الصندوق بعد إدخال رمز PIN الخاص بصاحب البطاقة.

وتتوافق النسخة الرقمية من بطاقة الشفاء مع الأحكام التنظيمية المتعلقة بحماية البيانات الشخصية حيث يتم نقل البيانات اللازمة وحصريا للتكفل بالمؤمن له اجتماعيا إلى مهنيي الصحة، على غرار بيانات الهوية كاللقب والاسم وتاريخ الميلاد ورقم الضمان الاجتماعي ورقم التعريف الوطني إلى جانب البيانات التقنية التي تسمح بالتوقيع الإلكتروني.

ومن بين مزايا البطاقة الرقمية أيضا الاستغناء عن تحيين بطاقة الشفاء، إتاحة البطاقة عبر الهاتف الذكي مما يساعد على القضاء على مشاكل نسيان البطاقة أو فقدانها، الحد من المخاطر المرتبطة بالاستخدام غير السليم للبطاقة، بالإضافة إلى الرقمنة الشاملة للتبادلات فيما بين الفاعلين خلال مسار علاج المؤمن له اجتماعيا.

الأيام نيوز - الجزائر

الأيام نيوز - الجزائر

اقرأ أيضا