وفاة امرأة في قصف أوكراني استهدف بيلغورود الروسية

قال حاكم منطقة بيلغورود، فياتشيسلاف غلادكوف الروسية، اليوم الجمعة، إن أحد سكان منطقة بيلغورود الحدودية ، الذي أصيب بسبب القصف من أوكرانيا، توفي.

وقال غلادكوف على تلغرام: “لدينا مأساة أخرى، المرأة التي أصيبت بالأمس ماتت متأثرة بجراحها”.

ويوم الخميس، قال غلادكوف إن القوات الأوكرانية قصفت قرية جورافليفكا طوال اليوم.

وتواصل القوات المسلحة الروسية، منذ 24 شباط/ فبراير الماضي، تنفيذ العملية العسكرية الخاصة في إقليم دونباس، جنوب شرقي أوكرانيا.

وفي 25 آذار/ مارس الماضي، أكملت القوات المسلحة الروسية المهام الرئيسية للمرحلة الأولى من العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا؛ حيث حدت بشكل كبير من الإمكانات والقدرات القتالية للقوات الأوكرانية، وفق ما تقول.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن روسيا لا تخطط إلى احتلال الأراضي الأوكرانية؛ مضيفا أن “هدف روسيا يتلخص في حماية الأشخاص، الذين تعرضوا على مدار ثماني سنوات، إلى الاضطهاد والإبادة الجماعية، من قبل نظام كييف”.

حفيظ العيد

حفيظ العيد

اقرأ أيضا