”فاجعة الصابلات”.. وكيل الجمهورية يكشف تفاصيل مثيرة

أعلن وكيل الجمهورية لدى محكمة حسين داي، اليوم الأربعاء، عن إيداع 6 متهمين رهن الحبس المؤقت، في قضية وفاة 5 أطفال غرقا بشاطئ الصابلات في العاصمة.

وخلال ندوة صحفية عقدها وكيل الجمهورية جاء فيها :” أنه في حدود الساعة الثالثة زوالا تعرض أوّل طفل للغرق على مستوى شاطئ الصابلات، وفي نفس المكان في حدود السابعة مساء نزل أطفال من الفوج الثاني للسباحة قبل أن يتعرض سبعة منهم للغرق”.

وتمديدا للتحريات الأمنية ، تبين وجود إهمال من الناحية القانونية والتنظيمية بالإضافة إلى وجود عدم احترام الإجراءات اللازمة لتنظيم هذه النشاطات من تراخيص، وتأمين الرحلات وعدم وجود عنصر بشري مؤهل لتنظيم مثل هذه الرحلات وكذا عدم اتخاذ الإجراءات اللازمة لتأمين حياة الأطفال.

وأوضح وكيل الجمهورية، أنه بعد التحقيقات الأولية تم الاشتباه في تورط 13 شخصا منهم 8 وضعوا تحت الوقف للنظر، وبعد استجواب المشتبه فيهم تمت إحالتهم للمثول أمام قاضي التحقيق.

وعليه أصدر قاضي التحقيق أمرا بإيداع 6 متهمين رهن الحبس المؤقت، ووضع باقي المتهمين تحت الرقابة القضائية.

ونسبت للمتهمين الـ13 في القضية، التسبّب في القتل الخطأ عن طريق الإهمال وعدم الاحتياط وعدم الانتباه، ترك طفل غير قادر على حماية نفسه وتعريضه للخطر في مكان غير خال من الناس، المؤدي إلى الوفاة، وإلى عجز كلّي لمدة تتجاوز 20 يوم (في حالات أخرى). مع كون الفاعل ممن يتولى رعايته، تعريض حياة الغير وسلامته الجسدية مباشرة للخطر.

وأفضت التحقيقات الأولية في هذه الحادثة، إلى وجود إهمال وعدم مراعاة للإجراءات اللازمة لتنظيم مثل هذه النشاطات (الرحلات المدرسية)، بالإضافة إلى عدم اتخاذ إجراءات الحماية والأمن اللازمين، للحفاظ على السلامة الجسدية لهؤلاء الأطفال، سواء من طرف منظمي الرحلتين، أو الأعوان المكلّفين بأمن المتنزّه.

الأيام نيوز - الجزائر

الأيام نيوز - الجزائر

اقرأ أيضا