حجم التبادلات التجارية بلغ 1.5 مليار دولار.. 100 شركة كندية تستثمر في الجزائر

كشف السفير الكندي بالجزائر مايكل كالان، أنّ أكثر من 100 شركة كندية تستثمر في الجزائر، وترغب في البقاء على المدى البعيد، خاصة في مجالات معية على غرار الفلاحة، المنشآت القاعدية للخدمات، تكنولوجيات الاتصال والمعلومات.

وقال السفير مايكل كالان، خلال ندوة صحفية نظمت في مقر السفارة بالجزائر، إن المؤسسات المشاركة تنشط في مختلف المجالات مثل الفلاحة والصناعات الغذائية والطيران والفضاء ومكافحة الحراىق والطاقات النقية والمتجددة وكذا البحث العلمي والجامعات وقطاعات أخرى، سيتيح فرصة للجانبين لبحث سبل الشراكة وتقاسم الخبرات والمهارات الكندية في هذه القطاعات وغيرها.

وتحدث الديبلوماسي الكندي، عن ثقة القطاع الخاص الكندي بأهمية السوق الجزائرية في ظل الاحتفال بالذكرى الستين لإقامة العلاقات الثنائية.

وأكد السفير الكندي بالجزائر، أن الفرصة سانحة لتعويض ما فاتهما جراء جائحة كوفيد-19 بين 2020 و2022، مشيرا إلى زيارة رئيس مجلس العموم الكندي غريغ فيرغيوس الأخيرة للجزائر ولقاءاته مع القيادة السياسية وخاصة مع رئيس الجمهورية التي أعطت دفعة لهذه العلاقات.

وتتطلع المؤسسات الكندية للاستثمار في قطاعات البنى التحتية، والخدمات والاستشارات الهندسية والتربية والتعليم والفضاء والتكنولوجيا والاتصالات، وعلم الأحياء والطاقات النظيفة والفلاحة وغيرها، حسب السفير.

وحول عدد التأشيرات المقدمة من السفارة الكندية بالجزاىر كشف كالان أنه وصلت إلى 5000 تأشيرة خاصة بالطلبة تم منحها العام الماضي في ظل منح عدد أكبر وقياسي يخص التأشيرات الأخرى الخاصة بالمهاجرين أو غير المهاجرين من أجل السياحة أو المهمات في مختلف المجالات.

وأشار المتحدث إلى دور الطائرات الكندية من طراز “بومباردي” المستخدمة من قبل شركتي الخطوط الجوية الجزائرية وطاسيلي للطيران، مؤكدًا انفتاحه على التعاون بين سونطراك وشركة “بومباردي” التي تمتلك طائرات مقاومة للحرارة والثلوج والرياح وكافة أنواع الطقس.

يذكر أن، التبادلات التجارية بين البلدين بلغت 1.5 مليار دولار كندي (150 مليار دينار) العام الماضي، حيث تتواجد 100 شركة كندية في السوق الجزائرية التي تعد الأولى للصادرات الكندية في إفريقيا.

الأيام نيوز - الجزائر

الأيام نيوز - الجزائر

اقرأ أيضا